عرب وعالم

رئيسة وزراء إيطاليا: القبض على زعيم المافيا دينارو “نصر عظيم للدولة”


10:24 م


الإثنين 16 يناير 2023

روما – (د ب أ)

وصفت رئيسة الوزراء الإيطالية جورجا ميلوني، إلقاء القبض على زعيم مافيا كوزا نوسترا في صقلية، ماتيو ميسينا دينارو، بأنه “نصر عظيم للدولة”.

وقالت ميلوني إن إلقاء القبض على دينارو بمثابة “نصر عظيم للدولة، ويظهر أنها لا تستسلم في مواجهة المافيا”.

كما أعلنت ميلوني أنه سيتم الاحتفال بيوم 16 يناير مستقبلا، كيوم لتكريم المحققين والمدعين العامين الذين يكافحون المافيا.

وتم الحكم على ميسينا دينارو غيابيا بالسجن مدى الحياة ،لتورطه في سلسلة من جرائم القتل المروعة وتفجير السيارات المفخخة في إيطاليا.

وتم اتهامه بالضلوع في تفجيرات السيارات المفخخة عام 1992، والتى راح ضحيتها المدعين العامين المناهضين للمافيا جيوفاني فالكون وباولو بورسيلينو، من بين آخرين.

وأفادت تقارير بأن دينارو شارك في التخطيط لاختطاف الشاب جوزيبي دي ماتيو، الذي احتجز من قبل كوزا نوسترا لأكثر من عامين اعتبارا من نوفمبر 1993 في أماكن مختلفة تحت ظروف غير إنسانية، حيث حاولت المافيا إجبار والده على عدم الإدلاء بشهادته في المحكمة.

وقامت كوزا نوسترا، بشنق الصبي قبل وقت قصير من عيد ميلاده الخامس عشر وتم إذابة جسده في الحمض مما أدى إلى حدوث حالة من الصدمة في جميع أنحاء البلاد.

وقال المجرم الذي تفاجأ عندما عثرت عليه الشرطة في المستشفى: “أنا ماتيو ميسينا دينارو”.

قام العشرات من الضباط بتأمين المنشأة الصحية، بينما قام المرضى، بعد التأكد من إلقاء القبض عليه، بالتصفيق.

كان دينارو يعتبر صديقا مقربا من رؤساء المافيا السابقين، برناردو بروفينزانو وسلفاتور رينا” “توتو”.

وتم إلقاء القبض على رينا الوحشي، المعروف باسم “رئيس الرؤساء”، في 15 يناير 1993، أي ما يقرب من 30 عاما قبل إلقاء القبض على ميسينا دينارو، في وقت سابق من اليوم.

وأثار اعتقال دينارو، حالة من السعادة والارتياح في جميع أنحاء إيطاليا.

وتظهر مقاطع فيديو، المارة في باليرمو وهم يتوجهون إلى الشرطة بعد العملية ويشكروهم، أحيانًا وهم يذرفون الدموع.

كانت الشرطة الإيطالية قد أعلن، في وقت سابق من اليوم الاثنين، إلقاء القبض على دينارو.

وقالت وكالة نوفا الإيطالية اليوم إن إلقاء القبض على دينارو يأتي بعد فرار دام لأكثر من ثلاثين عاما.

وأشارت الوكالة إلى أن الشرطة الإيطالية ألقت القبض على دينارو داخل منشأة صحية في باليرمو، حيث كان يخضع للعلاج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى