عرب وعالم

توجيه الرئيس السيسي بتطوير بحيرة “البردويل” يتصدر اهتمامات صحف القاهرة


08:02 ص


الجمعة 25 نوفمبر 2022

القاهرة-(أ ش أ):

تصدر توجيه الرئيس عبدالفتاح السيسي ببدء تنفيذ تطوير بحيرة «البردويل» على اهتمامات صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم الجمعة.
فتحت عنوان/ الرئيس: تطوير بحيرة «البردويل».. واستصلاح الأراضى الزراعية فى سيناء، قالت صحيفة/الأهرام/ وجه الرئيس عبدالفتاح السيسى ببدء تنفيذ تطوير بحيرة «البردويل» فى إطار مبادرة «سيناء البردويل»، التى تسهم هيئة قناة السويس من خلالها فى جهود تنمية سيناء بالتعاون مع شركة «ديمى» البلجيكية، وتهدف لزيادة إنتاج البحيرة من الأسماك الفاخرة، التى تشتهر بها، من ٤ آلاف طن إلى ١١ ألفا سنويا على المدى القصير، وصولا إلى ٥٠ ألف طن على المدى المتوسط بتطوير البحيرة، وتعميق وتوسيع الممرات المائية للبواغيز التى تصلها بالبحر المتوسط، فضلا عن الإسهام فى استصلاح الأراضى الزراعية، وتعزيز الغطاء النباتى والتشجير فى سيناء بمساحة تصل إلى ١٥ ألف كم٢ عن طريق إعادة استخدام رواسب البحيرة من خلال معالجتها وتطهيرها، وضخها فى تربة سيناء، الأمر الذى يحقق مردودا تنمويا وبيئيا كبيرا فى شمال سيناء.
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال اجتماع الرئيس السيسى، أمس، مع الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس.
ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم الرئاسة، قوله، إن الاجتماع تناول متابعة نشاط الهيئة، حيث اطلع الرئيس على معدلات حركة الملاحة فى القناة، وأكد الفريق أسامة ربيع أن قناة السويس الجديدة أدت إلى مضاعفة إيرادات القناة، لتتجاوز ٧ مليارات دولار سنويا، وكذلك زيادة عدد السفن العابرة لنحو ٧٠ سفينة يوميا، وهو ما أسهم فى جهود دعم الاقتصاد الوطنى، وتوفير العملة الأجنبية.. كما أسهمت القناة الجديدة فى تخفيض انبعاثات الكربون من السفن العابرة بإجمالى ٥٣ مليون طن، نظرا لزيادة القدرة الاستيعابية للقناة، وتقليص زمن العبور، وهو ما يدعم الجهود لتصبح قناة خضراء فى ٢٠٣٠.
وفي موضوع آخر، وتحت عنوان/ مدبولى: تحقيق التنمية الشاملة برغم تحديات الأزمة العالمية/ نقلت صحيفة/الأهرام/ عن الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء تأكيده أن الدولة ماضية فى تنفيذ الاستراتيجية التى وضعها الرئيس عبدالفتاح السيسى، لتحقيق التنمية الشاملة للمجتمع والاهتمام بمعيشة المواطنين فى كل مناحى الحياة، وخاصة الفئات الأكثر احتياجا، رغم كل التحديات التى تفرض نفسها نتيجة التداعيات السلبية بسبب الأزمات العالمية.
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال الاجتماع الذى عقده رئيس مجلس الوزراء، مساء أمس الأول، لمتابعة برامج الحماية الاجتماعية لوزارة التضامن الاجتماعى فى ضوء الموازنة العامة للدولة للعام المالى الحالى 2022 ــ 2023، بحضور الدكتور محمد معيط، وزير المالية، ونيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعى.
كما نقلت الصحيفة عن عن وزير المالية تأكيده، خلال الاجتماع، أن الدولة تعمل على توفير متطلبات برامج منظومة الحماية الاجتماعية، والصحة والتعليم، وبرامج تحسين مستوى المعيشة، مشيرا إلى أنه تمت زيادة المخصصات المالية لبرامج الحماية الاجتماعية خلال العام المالى الحالى، كما تعمل الحكومة على تطوير هذه المنظومة لتوفير أكبر قدر من الحماية للفئات الأكثر احتياجا، بما يؤدى إلى إرساء دعائم الحماية الاجتماعية الشاملة، التى تدعمها القيادة السياسية.
وأفريقيا، وتحت عنوان/”الكوميسا” تشيد بجهود الرئيس السيسي في خدمة القضايا الإفريقية”، نقلت صحيفة/الجمهورية/ عن وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، السيد القصير تأكيده أهمية العمل الإفريقي المشترك في كل المجالات في ظل الأزمات والتحديات التي تواجه العالم أجمع بلا استثناء بدءا من أزمة كورونا ومرورا بالأزمة الروسية ـــ الأوكرانية، فضلا عن تحديات التغيرات المناخية وكذلك محدودية الرقعة الزراعية والمياه، مشيرا إلى أن كل هذه التحديات أثرت بشكل كبير على اقتصاديات الدول والحد من قدرتها على توفير الغذاء بالقدر الكافي لشعوبها.
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء في كلمة لوزير الزراعة خلال رئاسته الاجتماع الوزاري الثامن المشترك حول الزراعة والبيئة والموارد الطبيعية لدول “تجمع السوق المشتركة للشرق والجنوب الإفريقي” المعروف بـ”الكوميسا”، عبر تقنية الفيديو كونفرانس.
ولفتت الصحيفة إلى أن وزير الزراعة أشار إلى الإشادة الواسعة من الدول الأفريقية للجهود الكبيرة التي بذلها الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال توليه رئاسة الاتحاد الإفريقي في خدمة قضايا القارة، ودفع مختلف المشروعات الأفريقية الاستراتيجية وإطلاق منطقة التجارة الحرة الأفريقية واعتماد رؤية متكاملة للإصلاح المؤسسي للاتحاد الأفريقي لتثبيت دعائم الأمن والاستقرار والتنمية في القارة.
وعربيا، وتحت عنوان/ الانتهاكات الإسرائيلية تُنذر بانفجار الأوضاع بالأراضي المحتلة/، قالت صحيفة/الجمهورية/ حذر الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، من أن الانتهاكات الإسرائيلية والقمع يتصاعد على نحو ينذر بانفجار الأوضاع في الأراضي المحتلة، وأن هذا يحدث تحت سمع وبصر المجتمع الدولي الذي يبدو أنه تخلى عن مسئوليته في تحقيق رؤية الدولتين عبر التفاوض.
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء في كلمة أبو الغيط أمام المنتدى الإقليمي السابع للاتحاد من أجل المتوسط، والذي انطلقت أعماله اليوم /الخميس/ في برشلونة.
ونبه أبو الغيط – في كلمته – إلى أنه لا ينبغي أن تطغى الأزمات العالمية المستجدة على المشكلات والأزمات التي تعاني منها المنطقة العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينية التي لا يمكن تهميشها أو تجاهلها، حيث يعاني الشعب الفلسطيني من نظام احتلال لا يمكن وصفه سوى بـ “التفرقة العنصرية”.
وطالب الدول الأوروبية بالاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود الرابع من يونيو 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، داعيا دول المتوسط بتكثيف العمل والجهود المشتركة لمواجهة التحديات الصعبة في المنطقة خاصة في ظل الوضع الدولي المضطرب الذي فرضته الحرب الأوكرانية.
وتحت عنوان/رئيس البرتغال يُشيد بالآثار المصرية/ قالت صحيفة/الأخبار/، زار الدكتور مارسيلو ريبيلو دي سوزا رئيس جمهورية البرتغال المتحف القومي للحضارة المصرية ومنطقة أهرامات الجيزة مساء أمس الأول، بحضور أحمد عيسى وزير السياحة والآثار.
وأكدت الصحيفة أن رئيس البرتغال حرص على التقاط صورة تذكارية برفقة أحمد عيسى وزير السياحة والآثار ومانويلا فرانكو سفيرة البرتغال في مصر، لكل من منطقة أهرامات الجيزة، والمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط.
وأوضحت الصحيفة أن زيارة الرئيس البرتغالي لمصر جاءت على هامش توجهه لحضور مباراة البرتغال وغانا ضمن مبارايات بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 والتي يتم تنظيمها حالياً بدولة قطر.
وأشارت الصحيفة إلى أنه خلال زيارتهم لمنطقة الأهرامات كان في استقبالهم أشرف محي مدير عام منطقة أثار الهرم، حيث قاموا بجولة داخل المنطقة زاروا خلالها الهرم الأكبر ومنطقة أبو الهول.
كما استقبلهم الدكتور أحمد غنيم الرئيس التنفيذي لمتحف الحضارة، حيث قاموا بجولة داخل قاعات العرض المختلفة للمتحف ومنها قاعة العرض الرئيسية وقاعة المومياوات الملكية وقاعة النسيج المصري.
وحرص رئيس البرتغال على تدوين كلمة بكتاب الزيارات الخاص بالمتحف، أشاد خلالها بالمتحف وما يحتويه من مقتنيات أثرية متميزة.
وفي موضوع آخر، وتحت عنوان/ بدء ماراثون الانتخابات الطلابية وإقبال متوسط على الترشح/، قالت صحيفة/الأخبار/، انطلق أمس ماراثون الانتخابات الطلابية في الجامعات، وشهدت رعايات الشباب إقبالا متوسطا من الطلاب على الترشح للجان الاتحادات الطلابية والذي استمر ليوم واحد على أن يتم إعلان الكشوف المبدئية للمرشحين الأحد القادم.
وأشارت الصحيفة، إلى أنه في جامعة القاهرة توافد الطلاب على مختلف الكليات من التاسعة صباحا لسحب استمارات الترشح وبالتزامن استضافت قاعة الاحتفالات الكبرى في الجامعة أسرة طلاب من أجل مصر بكليات الجامعة بحضورد. محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة، والدكتور جمال الشاذلي نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والدكتورة جيهان المنياوي منسق عام طلاب من أجل مصر بجامعة القاهرة والدكتور مجدي عمر مستشار رئيس الجامعة للأنشطة الطلابية.
وأوضحت الصحيفة إلى أنه خلال الفعاليات تم عرض فيلم تسجيلي يستعرض تاريخ الحركة الطلابية في مصر، وأعرب الدكتور الخشت عن سعادته بالحشد الكبير لطلاب من أجل مصر الذي ينطوي على فكرة واحدة وهي”الوطن”.. مشيرا إلى أن الوطن هو أساس و جود الأفراد وحياتهم ويحدد مسارهم في المستقبل، وأن فكرة الوطن ليست مجرد شعار بل إنها ممارسة وانتماء وعطاء متبادل بين الفرد والمجموعة وهي أساس الاستقرار والتقدم والحياة الآمنة للجميع.
وقالت إنه من المقرر وفقا للجدول الزمنى المعتمد الذي اعتمده د. أيمن عاشور من وزير التعليم العالى والبحث العلمى بدء تلقي الطعون يوم ٢٨ نوفمبر، وفحص الطعون يوم ٢٩ نوفمبر، على أن يتم إعلان الكشوف النهائية يوم ٣٠ نوفمبر، وتبدأ الدعاية الانتخابية فى اليوم الأول من شهر ديسمبر القادم وسيتم إجراء انتخابات الجولة الأولى بالكليات والفرز وإعلان النتائج يوم ٤ ديسمبر المقبل، وتجرى انتخابات الإعادة يوم ٥ ديسمبر، على أن تجرى انتخابات أمناء اللجان ومساعديهم على مستوى الكليات يوم ٦ ديسمبر، وتجرى انتخابات رئيس الاتحاد ونائبه على مستوى الكليات يوم ٧ ديسمبر.
وصحيا وتحت عنوان/”الصحة” تُحذر من “مضادات الميكروبات”، ذكرت صحيفة/المصري اليوم/، أن وزارة الصحة أعلنت إصدار وتجديد 7 آلاف ترخيص مزاولة مهنة لأعضاء المهن الطبية خلال أكتوبر الماضي حرصا من الوزارة على تقديم أفضل خدمة طبية للمواطنين.
ونقلت الصحيفة عن الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، تحذيره من خطورة الاستخدام غير المقنن لمضادات الميكروبات، والذي أصبح سببًا رئيسيًا في وفاة أكثر من 1.2 مليون مريض بجميع أنحاء العالم، وهو ما يفوق حالات الوفاة بسبب فيروس نقص المناعة البشرية «الإيدز» أو الملاريا.
وأوضحت الصحيفة أن وزير الصحة أكد خلال مشاركته في المؤتمر الوزاري الثالث، الذي انعقد أمس في سلطنة عمان، حول مقاومة مضادات الميكروبات، والذي يمهد الطريق للدورة القادمة للجمعية العامة للأمم المتحدة، حول مقاومة مضادات الميكروبات في عام 2024، على الالتزام السياسي الكبير بتحدي مقاومة مضادات الميكروبات منذ 2016 وخاصة خلال اجتماع الأمم المتحدة رفيع المستوى الذي تم من خلاله الكشف عن “الإعلان السياسي لمقاومة مضادات الميكروبات”.
وأكد عبد الغفار أهمية المؤتمر الوزاري الثالث، حول مقاومة مضادات الميكروبات، والذي يعكس الاهتمام المتزايد بشأن تحدي مقاومة مضادات الميكروبات، والرؤية الواضحة التي تُرجمت إلى خطوات فعالة نحو تحقيق الأهداف المتعلقة بأهداف التنمية المستدامة بحلول عام 2030..منوها بتعاون مصر مع منظمة الصحة العالمية، لإطلاق خطة العمل الوطنية منذ مارس 2019، والتي تعكس تبني مفهوم الصحة الواحدة وتحقيق الأهداف الرئيسية الأربعة التي تركز على تحسين الوعي العام، والاستخدام الأمثل لمضادات الميكروبات، إلى جانب مراقبة الكائنات الحية المقاومة، وتنفيذ الممارسات القائمة على الأدلة، لمنع العدوى ومكافحتها، والتي توجت بالوصول إلى 54% من إجمالي النسب الموصى بها لاستهلاك المضادات الحيوية من قبل مجموعة Access والمقدرة بـ60%.
وفي موضوع آخر، وتحت عنوان/”العفو الرئاسي” تعلن الإفراج عن 30 من المحبوسين على ذمة قضايا رأي/، قالت صحيفة /المصري اليوم/، أعلنت لجنة العفو الرئاسي، عن أنه تم التنسيق مع الجهات المختصة لاستقبال دفعة جديدة،(30 شخصًا) من المُفرج عنهم بقرار من النيابة العامة ونيابة أمن الدولة العليا، والمحبوسين على ذمة قضايا رأي خلال ساعات.
ونقلت الصحيفة عن المحامي طارق العوضي عضو لجنة العفو الرئاسي قوله، إن جهود لجنة العفو لاتزال مستمرة مشيرا إلى أن عدد المفرج عنهم منذ بدء عمل اللجنة تعدى 1040 محبوسا احتياطيا و12 شخصا ممن صدرت بحقهم أحكام قضائية ..مؤكدا أن إعادة دمج عدد من المفرج عنهم إما بإعادتهم إل عملهم أو توفير فرص عمل لهم مع استمرار العمل على توفيق أوضاع آخرين ..لافتا إلى انتهاء اللجنة من سدادا مديونيات بعض الغارمين والغارمات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى