أخبار السعودية

حينما عانق الملك عبدالعزيز سماء المملكة بطائرة داكوتا

عاش السعوديون لحظات تاريخية، عندما عانق الملك عبدالعزيز سماء المملكة عبر الطائرة dc-3 dakota.

وفي تقرير لقناة “السعودية”، استرجع هذه اللحظات التاريخية بالتزامن مع حلول اليوم الوطني للمملكة الـ92، حيث عانق الملك عبد العزيز في عام 1945 سماء المملكة بالطائرة dc-3 dakota، التي أهداها له الرئيس الأمريكي الأسبق روزفلت، بمناسبة لقائهما التاريخي على إحدى البوارج الأمريكية بقناة السويس.

هدية من أمريكا

وقال مسفر محمد القحطاني مدير المركز الإعلامي بمتحف صقر الجزيرة للطيران، إنه خلال هذا اللقاء التاريخي في عام 1945، قدم الرئيس روزفلت هدية عبارة عن طائرة مدنية من نوع dc-3 dakota إلى الملك عبد العزيز، والتي وصلت إلى جدة في 14 فبراير من هذا العام.

تفاصيل الإقلاع بالطائرة

وأضاف القحطاني أنه أقيم حفلًا بهذه المناسبة حضره الأمير منصور بن عبد العزيز وزير الدفاع إنذاك، لافتًا إلى أنه فور وصولها تم تجهيزها بالمقاعد والمتطلبات التي تليق بالجو الملكي.
ولفت إلى أنه بعد تجهيزها كاملة، تم إقلاعها إلى مخيم الملك عبد العزيز في عفيف لتعرض له، وتقله بعد ذلك مع مرافقيه بعد في رحلة داخلية إلى الحوية بالطائف، استغرقت حوالي ساعتين.

مواصفات الطائرة

وأوضح أن هذه الطائرة هي نقل ركاب ومؤن حربية وإسقاط مظلي، وتحمل 24 راكبًا بالإضافة إلى طاقمها الثلاث، وسرعتها القصوى 370 بارتفاع يصل إلى 23 ألف قدم.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى