أخبار مصر

شاهد.. «القوى العاملة» تزف نبأ سار بشأن أسرة الصيدلي الشهيد بالسعودية

أصدر وزير القوى العاملة محمد سعفان، توجيهات عاجلة ، لمدير مديرية القوى العاملة بالمنوفية ، توفير فرصتي عمل لأرملة وشقيق الصيدلي أحمد محمد عبد الهادي شهيد حادث السعودية .

وعلي الفور قام على حامد الزقم مدير المديرية بتنفيذ توجيهات الوزير بمقابلة أرملة الصيدلي الشهيد دعاء محمود حازم فرج ، وشقيقه ربيع محمد حاتم عبد الهادى، وتم توفير فرصتي عمل مناسبة لهم : للزوجة محاسبة، وشقيقة باحث ، وذلك بجمعية رجال الأعمال بالإسكندرية – فرع الشهداء وذلك مراعاة لقرب العمل من السكن الخاص بهم بناء على رغبتهم

وكان محمد الشيخ نقيب صيادلة القاهرة وعضو مجلس الشيوخ، قد تقدم بالشكر لوزير القوي العاملة ، على إتاحة فرصتي عمل لشقيق الشهيد أحمد حاتم وارملته دعاء محمود.

يذكر أن وزير القوى العاملة، أول من تحرك بشأن مقتل الصيدلي بالسعودية ، وذلك بإصدار توجيهاته لمكتب التمثيل العمالي بالقنصلية العامة المصرية بالعاصمة الرياض بالمملكة العربية السعودية، بمتابعة واقعة حادث وفاة الصيدلي المصري الذي تم إطلاق النار عليه من سيدة سعودية داخل الصيدلية التي يعمل بها، وفى وقت دوامه الرسمي مما أدى إلى إصابته برصاصتين فى منطقة الظهر وتم نقله في وقتها إلى المستشفى لمحاولة إنقاذ حياته إلا أنه فارق الحياة فور وصوله إلى المستشفى.

كما وجه الوزير مكتب التمثيل العمالي بالتواصل مع أهل المتوفى لتسهيل جميع الإجراءات بالتنسيق مع القسم القنصلي لإنهاء إجراءات شحن الجثمان عقب تصريح النيابة، وذلك بناء علي طلب أهل المتوفي.

وكان الوزير قد تلقى تقريرا من الملحق العمالي أحمد رجائي رئيس مكتب التمثيل العمالي بالرياض ، أشار فيه إلى أن الصيدلي المصري القتيل يدعى أحمد محمد عبد الهادي، وهو من أبناء محافظة المنوفية مركز الشهداء ويبلغ من العمر 33 عاما.

وأوضح الملحق العمالي أن الوفاة سببها إطلاق رصاصتين من إحدى السيدات السعوديات، والتي طلبت منه صرف مضاد حيوي دون إرشادات طبيب، لكنه رفض فأطلقت عليه الرصاص، في وقت دوامه الرسمي أثناء تواجده في الصيدلية التي يعمل بها “صيدلية العائلة” الكائنة بحي الناصرية في مدينة سكاكا التابعة لمنطقة الحدود الشمالية.

وتابع الملحق العمالي في تقريره للوزير، أنه تم نقله الصيدلي إلى المستشفى لمحاولة إنقاذ حياته إلا أنه فارق الحياة فور وصوله إلى المستشفى وفشلت كل محاولات الإنعاش القلبي، وتم التحفظ على الجثمان بثلاجة المستشفى وتحت تصرف النيابة العامة.

وقال أحمد رجائي رئيس مكتب التمثيل العمالي: إن الشرطة ألقت القبض على السيدة التي أطلقت الرصاص على الصيدلي، وتفريغ الكاميرات وتم إجراء التحقيقات للوصول إلى أسباب الحادث.

كما قامت القنصلية المصرية بالرياض بمتابعة الأحداث وسير التحقيقات للحفاظ على حقوق الصيدلى المتوفى.

ويقوم مكتب التمثيل العمالي بالرياض بالتواصل والمتابعة للحفاظ على المستحقات المالية والتأمينية للصيدلى لدى جهة عمله والتأمينات الاجتماعية لوقوع الحادث داخل مقر عمله وأثناء فترة دوامه الرسمي.



Source link

مقالات ذات صلة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى