أخبار مصر

قرار جمهوري بإنشاء فرع لجامعة ”نوفا” البرتغالية باستضافة من مؤسسة جامعات المعرفة الدولية بالعاصمة الإدارية

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى القرار رقم 330 لسنة 2022 بإنشاء فرع جامعة نوفا البرتغالية باستضافة مؤسسة “جامعات المعرفة الدولية”، بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وبحسب القرار المنشور فى الجريدة الرسمية، تستضيف مؤسسة جامعات المعرفة الدولية بالعاصمة الإدارية فرع داخل مصر لجامعة نوڤا ومقرها الرئيسي البرتغال، لتكون بذلك مصر هي أول دولة تُنشئ بها البرتغال أفرع لجامعاتها بالخارج على مستوى العالم.

مقالات ذات صلة

من جانبه أكد المهندس أحمد السويدي رئيس مجلس إدارة شركة السويدي إديوكيشن ورئيس مجلس أمناء مؤسسة جامعات المعرفة الدولية، أن قرار السيد رئيس الجمهورية بإنشاء فرع جامعة نوفا البرتغالية يأتي ضمن خطة تطوير منظومة التعليم العالي في مصر، مؤكدًا على أن الهدف الأساسي للمؤسسة التعليمية هو إعداد الطلاب لمستقبل أفضل وتزويدهم بمهارات تمكنهم من مواكبة التنافسية العالمية وتحقيق متطلبات السوق المحلي بما يساهم في دفع وتنمية الاقتصاد المصري في مختلف المجالات.

فيما قال إيهاب سلامة، الرئيس التنفيذي لشركة السويدي إديوكيشن ونائب رئيس مجلس الأمناء المؤسسة الجامعية، إنه انطلاقًا من حرص المؤسسة التعليمية على الالتزام بالقوانين المصرية يتم التنسيق حاليًا مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لتحديد تاريخ بدء للعام الدراسي 2022/2023، ومن المقرر البدء في الدراسة خلال شهر سبتمبر 2022 لافتا إلى أنه تم فتح باب تلقى أوراق الطلاب الراغبين في الالتحاق بإحدى فروع الجامعات المستضافة سواء جامعة كوفنتري البريطانية أو جامعة نوفا البرتغالية، وذلك عبر مكتب التسجيل بمقر الجامعة في العاصمة الإدارية.

وأضاف أن جامعة نوفا البرتغالية، هي ثاني جامعة دولية يستضيفها مقر جامعات المعرفة الدولية بالعاصمة الإدارية الجديدة، بعد جامعة كوفنتري البريطانية، ويمنح فرع جامعة نوفا درجة البكالوريوس من خلال 5 برامج أكاديمية في مجالات الهندسة البيئية، الهندسة الصناعية والإدارة، وإدارة المعلومات، والإدارة، وعلوم الرياضيات المطبقة على إدارة المخاطر،

وقد وقعت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بروتوكول خلال العام الماضي مع وزارة العلوم والتكنولوجيا والتعليم العالي البرتغالية بشأن آليات التعاون بين مصر والبرتغال حيث تضمن إنشاء فروع للجامعات البرتغالية في مصر، لتكون مصر هي أول دولة تُنشئ بها البرتغال أفرع لجامعاتها بالخارج حيث بادرت جامعات المعرفة الدولية، بتوقيع اتفاق إنشاء فرع لجامعة نوفا البرتغالية إحدى كبرى الجامعات البرتغالية وذلك تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية لإنشاء فروع بمصر للجامعات الأجنبية المرموقة في العالم.

وفي بيان صادر عن الجامعة، أوضح أن فروع الجامعات الدولية الجديدة التي جرى استضافتها بالعاصمة الإدارية الجديدة تساهم في منح الطلاب المصريين الراغبين في الدراسة بالخارج فرصة الحصول على تعليمهم الجامعي داخل مصر، حيث أن الطلاب الملتحقين بفرعي جامعة «نوڤا» البرتغالية وجامعة كوفنتري البريطانية، سيحصلون على نفس شهادة التخرج المعتمدة من الجامعة الأم، ويتم التعامل معهم كالطالب المسجل لدى الجامعة الأم، وهو ما يتيح الحصول على الخدمات وامتيازات الجامعة الأم، مع إمكانية سفر الطلاب للدراسة في الجامعة الأم.

الجدير بالذكر أن جامعة نوفا تأسست عام 1973، وتتمتع بالعديد من الشراكات الدولية، كما أنها من الجامعات المعترف بها دوليًا، وتضم أكثر من 20000 طالب و 1800 عضو هيئة تدريس وعاملين من خلال خمس كليات وثلاثة معاهد ومدرسة واحدة، بجانب احتلالها المركز الثامن بين الجامعات الأوروبية الشابة التي تأسست قبل أقل من 50 عامًا وفقاً لتصنيف QS-World University ranking كما احتلت المركز الثامن بين الجامعات الأوروبية الشابة وفقاً لتصنيف Multirank.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى