أخبار مصر

بالصور .. وفد طلابي روسي يزور الجامعة المصرية الروسية بمدينة بدر

كشف الدكتور شريف فخرى محمد عبد النبى، رئيس الجامعة المصرية الروسية، أن الحرم الجامعى إستقبل وفداً طلابياً من جمهورية روسيا الاتحادية ضمن البرنامج التدريبى الطلابى على إستخدام اللغة العربية والتعرف على الأماكن التاريخية بالقاهرة ومحيطها والتاريخ والثقافة والتقاليد المصرية والذى تقدمه الجامعة لطلاب الجامعات الروسية الموقع معها إتفاقيات تعاون بهدف تعزيز العلاقات الثقافية والعلمية المشتركة وتفعيل التبادل الطلابى، لما لذلك من دور كبير فى مد جسور التواصل والانفتاح على الثقافات الاجنبية وتوثيق العلاقات بين الدولة المصرية والمصريين وشعوب الإتحاد الروسى.

وأضاف رئيس الجامعة المصرية الروسية، أن الحرم الجامعى وفر محاضرات للوفد الطلابى من “جامعة الصداقة بين الشعوب بموسكو” للتدريب على إستخدام اللغة العربية والتعرف على الآثار المصرية.. مشيراً أن تلك الزيارة تمثل أحد مساهمات الجامعة فى تنمية القوة الناعمة المصرية من خلال إتاحة الفرصة لطلاب روس دارسين للغة العربية للتدريب على إستخدامها فى “مصر”، وفى نفس الوقت تعريفهم بصورة عملية على الآثار والتاريخ والثقافة والتقاليد المصرية إيماناً من الجامعة؛ بأن ذلك يجعلهم أكثر تفهماً لظروف الدولة المصرية وآمال المصريين، وسينعكس ذلك على قراراتهم وتعاملاتهم التى تخص “مصر” فى حياتهم العملية المستقبلية.

مقالات ذات صلة

من جانبها، أفادت إكرام محمد عبد الحميد، الأمين العام للجامعة المصرية الروسية، أن المشرف على التدريب والمرافق للوفد الطلابى خلال اقامتهم بالقاهرة التى تمتد لمدة شهر هو محمد صابر مدرس اللغة الروسية بالجامعة.. مشيرةً الى أن الجامعة قامت بتوفير جميع الإحتياجات الأساسية للطلاب خلال فترة إقامتهم بمصر شاملة كل ما يتعلق بالسكن والتدريب والترفيه، وتم إعداد برنامج حافل على مدار فترة إقامة الطلاب يشمل العديد من المزارات فى أجمل المناطق والمعالم المصرية سواء: “الثقافية، السياحية أو الترفيهية”.

فى الموضوع ذاته، أشار محمد صابر مدرس اللغة الروسية بالجامعة المصرية الروسية، أن البرنامج يشمل زيارة: “أهرامات الجيزة، وهرم سقارة المدرج، قلعة صلاح الدين، مسجد السطان حسن والرفاعى، مجمع الكنائس بمصر القديمة، المتحف المصرى، متحف الفن الإسلامى، قصر الأمير محمد على بالمنيل، جامع الازهر، رحلة نيلية، جولة فى خان الخليلى، شارع المعز”، وكذلك رحلات لبعض المدن منها: “العين السخنة، الإسكندرية، والفيوم” كما يشمل برنامج الزيارة جولات بالمراكز التجارية الكبرى بالقاهرة.

فى الموضوع ذاته، أشارت الدكتورة هناء عبدالرحمن، رائدة الأنشطة الطلابية بالجامعة المصرية الروسية، أن برنامج زيارة وفد طلاب روسيا الإتحادية داخل الحرم الجامعى تضمن حضور بعض المحاضرات مع أقرانهم المصريين بهدف تحقيق التقارب و الإندماج و التفاعل مع المجتمع المصرى واثراء تجربتهم، وحضر طلاب الوفد الروسى محاضرة مع طلاب كلية الإدارة والإقتصاد وتكنولوجيا الأعمال، فى مقرر العلوم السياسية بعنوان “دراسة الظواهر السياسية بطريقة علمية “، للدكتور أحمد البسوسى، مدرس العلوم السياسية بالجامعة المصرية الروسيـة، والتى تناول فيها أهمية مناهج البحث فى العلوم السياسية، وأنواعها، وكيفية إستخدام هذه المناهج مع إعطاء بعض الأمثلة، كما تطرق لشرح الفرق بين الباحث فى العلوم السياسية والصحفى، وأسلوب عمل كلاً منهم، بالإضافة إلى الحديث عن أهمية دراسة النظريات في دراسة الظواهر السياسية، كما تضمن البرنامج أيضا حضور محاضرة فى مادة الاقتصاد الدولى بعنوان “الإقتصاد المغلق”، حاضرت فيها الدكتورة إنجى رؤوف أستاذ الإقتصاد المساعد بالجامعة، وتناولت فيها عدة محاور منها: معنى الإقتصاد المغلق، وكيفية تحديد التوازن العام فى حالة الاقتصاد المغلق، و كيفية تعظيم المنفعة و الربح داخل هذا النظام.

فى سياق متصل، أفاد الطلاب أنهم سعداء بزيارة مصر وحفاوة الاستقبال وبتدريبهم على إستخدام اللغة العربية فى “الجامعة المصرية الروسية” وإتاحة الفرصة لهم للتعرف على الثقافة المصرية والعربية عن قرب، وأن برنامج الزيارة وافى، وأن إدارة الجامعة توفر لهم كافة سبل الراحة موضحين أنهم مستعدين لمواصلة بذل مجهود كبير لتعلم “اللغة العربية”، وتقديم مساهمتهم الخاصة؛ لنشر الثقافة وتوطيد أواصر الصداقة العربية مع دولة “روسيا”، وتمنوا أن يعملوا سفراء فى “وزارة الخارجية” لبلدهم، خصوصاً فى دولة من دول المنطقة العربية أو الشرق الأوسط بعد تلك الزيارة المفيدة والممتعة لهم فى مصر بلدهم الثانى.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى