أخبار

أمريكا تكوي إيران بنار العقوبات

تفرض الولايات المتحدة عقوبات على شبكة من الشركات الإيرانية المنتجة للبتروكيماويات وشركات الواجهة التي تعمل في جمهورية الصين الشعبية والإمارات العربية المتحدة وإيران، والتي تدعم كلا من شركتي تريليانس للبتروكيماويات المحدودة والشركة الإيرانية التجارية للبتروكيماويات (PCC)، وهما كيانان فاعلان في تسويق البتروكيماويات الإيرانية في الخارج.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إن هذه الشبكة تساعد إيران في تنفيذ المعاملات الدولية وتجنب العقوبات ودعم بيع المنتجات البتروكيماوية الإيرانية للعملاء في جمهورية الصين الشعبية وأجزاء أخرى من شرق آسيا.

مقالات ذات صلة

وأكدت الخارجية الأمريكية أن إدارة الرئيس جو بايدن كانت ولا تزال جادّة وثابتة في إتباع مسار الدبلوماسية الهادفة لتحقيق عودة متبادلة إلى التنفيذ الكامل لخطة العمل الشاملة المشتركة (JCPOA).

وأشارت إلى أنه في حالة عدم وجود اتفاق، ستواصل استخدام سلطات العقوبات للحدّ من صادرات النفط والمنتجات البترولية والمنتجات البتروكيماوية من إيران.

ويأتي إجراء اليوم وفقًا للأمر التنفيذي 13846 ويستند إلى التصنيف السابق لشركتي تريليانس وPCC.

وكانت شركة تريليانس قد صُنِّفت وفقا للأمر التنفيذي 13846 في 23 يناير 2020، لقيامها بتسهيل بيع منتجات بتروكيماوية وبترولية إيرانية بقيمة مئات الملايين من الدولارات من شركة النفط الوطنية الإيرانية إلى عملاء أجانب، بما في ذلك في جمهورية الصين الشعبية.

وسبق ذلك تصنيف شركة PCC في 5 نوفمبر 2018، وفقا للأمر التنفيذي 13599، لكونها مملوكة بالكامل من قبل الحكومة الإيرانية.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى