أخبار

ياسمين الخطيب تكشف حقيقة عودتها لزوجها

ردت المذيعة ياسمين الخطيب على رسالة زوجها المنتج رمضان حسني، التي حاول فيها مصالحتها بعد إعلانها انفصالهما ومحاولتها الانتحار قبل أيام.

ونشر رمضان حسني رسالته عبرفيس بوك، لترد زوجته معلنة تصالحهما مستعينة بأغنية “الحب كده” لأم كلثوم.

مقالات ذات صلة

وكتبت ياسمين الخطيب: ” لو وصفت مشاعري تجاهك هاحتاج مجلدات، لكن كل إللي عايزه أقوله اختصرته الست أم كلثوم ببساطة مدهشة في قولها:الحب كده.. وصال ودلال ورضا وخصام! وأهو بين ده وده يا سي رمضان”.

وكشف رمضان حسني عبر حسابه على عن كواليس خلافاته مع ياسمين الخطيب التي وصفها بـ “زوجته”، رغم إعلانها الانفصال.

وكتب: “ياسمين حبيبة وزوجة متفانية، لكن جواها طفلة حساسة جداً وغيورة وسريعة الغضب، وأنا مش بعتبرها مجرد زوجة، دي بنتي المدللة وحبيبتي”.

وأوضح رمضان حسني: “اللي حصل بيننا خلاف عادي ممكن يحصل في أي بيت ويتصلح حتى لو وصل للانفصال. ماكنتش أحب انه يخرج من بيتنا لصفحات السوشيال ميديا، لكن قدر الله و ما شاء فعل”.

وأكد أن طريقة تفكير كل منهما هي سبب الخلافات، قائلا: “أنا بعترف إني راجل ريفى عرباوي دماغي صعبة ومتمسك بعاداتي وتقاليدي المختلفة تماماً عن نمط حياتها، لكن أنا واثق إننا هانقدر سوا نتجاوز كل مشاكلنا بالحب، وبقولها قدام الناس كلها بحبك وماقدرش أعيش من غيرك”.

والجدير بالذكر أن ياسمين الخطيب كانت قد تصدرت اهتمامات مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية، عقب إعلانها نجاتها من محاولة للانتحار، قبل أن تكشف بعد ساعات انفصالها عن زوجها رجل الأعمال رمضان حسني، إلا أنها صرحت لاحقا أن الطلاق لم يتم بشكل رسمي حتى الآن، وأن زوجها هو من أنقذها من محاولة الانتحار، واتهمت طاقم التمريض في المستشفى بسرقة مجوهراتها، قبل أن تتراجع عن اتهامها وتعتذر، وبعدها وجه لها زوجها رسالة صلح لتعلن انتهاء الأزمة.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى