أخبار

بدء فعاليات اليوم الثالث لتدريب الكوادر الأفريقية بحلقة نقاشية عن تطوير المناطق غير الرسمية في مصر

بدأت النسخة الثانية من الدورة التدريبية للكوادر الأفريقية فعالياتها لليوم الثالث على التوالي، بحلقة نقاشية بعنوان “خبرات وكالة التعاون الألمانية Giz في تطوير المناطق غير الرسمية في مصر” .

أدار النقاش د. محمد الفنجري ممثل وكالة التعاون الالمانية Giz ، و الذى أوضح ان الوكالة بالتنسيق مع الحكومة المصرية و المحافظات قطعت شوطًا طويلًا في تطوير المناطق الحضرية ، ونواصل الاستفادة من مشاركة المواطنين المحليين في تنمية وتطوير أماكن إقامتهم، وقال إنه يتم حاليا العمل في تطوير ٣ مناطق غير حضرية بكل محافظة، مشيرا إلى أنه تم تحقيق عدد من الإنجازات التي أسهمت بدورها في الخروج بنماذج وقصص نجاح هائلة، فضلًا عن الإسهام في تطبيق نهج المشاركة في التعامل مع المناطق الحضرية العشوائية، وإعلام صناع القرار بشأن الوضع الحالي للمناطق العشوائية، كما أسهم القطاع في توفير مزيد من الخدمات الموجهة لهذه المناطق والوصول إلى حلول ملموسة لتحسين الخدمات الاجتماعية، وخدمات البنية التحتية في المناطق الحضرية العشوائية، وتحسين الظروف البيئية في المناطق المستهدفة.

مقالات ذات صلة

وأكد الفنجرى على نجاح الوكالة الألمانية بالتعاون مع الحكومة المصرية ومنظمات المجتمع المدني في دعم التحول نحو نموذج التنمية الحضرية المستدامة لتحسين الظروف المعيشية لسكان الحضر ، وتطوير البنية التحتية الأساسية والخدمات العامة المقدمة بما يتسق مع أهداف التنمية المستدامة واستراتيجية “مصر 2030” ، و ذلك من خلال بناء وتجهيز وتطوير الخدمات الصحية، والتعليمية، والترفيهية والنقل وإدارة المخلفات الصلبة والمرافق العامة، بالإضافة إلى توفير التدريب وفرص عمل وزيادة الدخل لسكان 9 مناطق عشوائية في إقليم القاهرة الكبرى من خلال منهجيات تنمية حضرية تكاملية بالمشاركة، مشيراً إلى أن الوكالة تتعاون أيضًا في تنفيذ العديد من المشاريع الهامة في مجالات الحكومة والتوظيف والطاقة والتنمية الاقتصادية وتنمية وتطوير المهارات والعمل على التطوير والابتكار وأهمية السوق الحر ، ولكن التركيز يكون في تحقيق التنمية الحضرية.

وأضاف د. محمد الفنجري أنه يتم استخدام منهجيات ووسائل تحسين سبل المعيشة للسكان المحليين، للتخفيف من وطأة الفقر في المناطق الغير حضرية والاعتماد على قواعد البيانات والخرائط فلكل منطقة يتم تطويرها خريطة تضم جميع الأماكن، مؤكدًا أنه يتم إجراء عملية التقييم والمتابعة بشكل دائم للتأكد من تحقيق النتائج والأهداف المخططة وحل المشاكل وإزالة العوائق التى تعرقل تنفيذ المشروع ، موضحا ان تنفيذ مشروع التنمية الحضرية يعمل من خلال مشروعاته المتمثلة في “برنامج التنمية بالمشاركة في المناطق الحضرية” ، و”مشروع البنية التحتية بالمشاركة” و “مشروع بناء القدرات من خلال تطوير البنية التحتية فى المناطق الحضرية” و يساعد على وضع استراتيجيات وآليات منظمة بالتعاون مع الجهات المعنية لدعم وتطوير المناطق المستهدفة، من خلال توفير الأساليب والأدوات التشاركية في مجال التنمية الحضرية المتكاملة بهدف نشر هذا المبدأ وتبنيه داخل الإدارات المحلية، إضافة إلى ذلك، يعمل القطاع على بناء قدرات الإدارات المحلية وممثليه من الشباب والقادة المحليين، ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص لدعمهم في تحسين الخدمات والظروف البيئية في المناطق التي يعملون بها.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى