أخبار

شرف عظيم وكرامة.. معلومات لا تعرفها عن قيام الليل

قال الدكتور علي الله الجمال إمام وخطيب مسجد السيدة نفيسة رضي الله عنها، إن قيام الليل له فضل عظيم، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال “ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر يقول:” من يدعوني فأستجيب له من يسألني فأعطيه من يستغفرني فأغفر له”.

وأكد “الجمال” خلال حلقة من برنامج (أمسية دينية)بإذاعة القرآن الكريم، أن قيام الليل شرف عظيم ورد ذكره في القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، لافتًا النظر أن كرامة المؤمن وعزه في قيام الليل، مستشهدًا بسنة خير الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، حيث روت السيدة عائشة رضي الله عنها قائلة (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا صلى قام حتى تفطر رجلاه .. قالت عائشة : يا رسول الله أتصنع هذا وقد غُفِرَ لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر ؟! ، فقال صلى الله عليه وسلم : “يا عائشة أفلا أكون عبدا شكورًا”)، وعن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال “إذا قام أحدكم من الليل فليفتتح صلاته بركعتين خفيفتين”، وصلاة القيام تصلى من بعد صلاة العشاء وتنتهى بأذان الفجر، وصلاة قيام الليل سنة مؤكدة، وهي تصلي مثنى مثنى ويتم ختمها بركعة الوتر، فعن ابنِ عُمرَ رَضِيَ اللهُ عنهما، أنَّ رجلًا سألَ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم عن صلاةِ اللَّيلِ، فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم “صلاةُ الليلِ مَثْنَى مَثْنَى، فإذا خشِي أحدُكم الصُّبحَ، صلَّى ركعةً واحدةً تُوتِرُ له ما قدْ صلَّى” .

مقالات ذات صلة

و لفت أن التوفيق إلي قيام الليل فضل عظيم من الله سبحانه وتعالى، يعين ويوفق إليه من يشاء من عباده، عن عبادة بن الصامت عن النبي صلى الله عليه وسلم قال” من تعار من الليل فقال لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير الحمد لله وسبحان الله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله ثم قال اللهم اغفر لي أو دعا استجيب له فإن توضأ وصلى قبلت صلاته”.

ودعي إلي التضرع إلي الله عز وجل، داعيًا (اللهم اكتبنا في الذاكرين والذاكرات) ، مستشهدًا بقول الله عز وجل” وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَّكَ عَسَىٰ أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَّحْمُودًا”.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى