أخبار السعودية

تحذيرات من أدوية التخسيس: سموم غذائية لبيع الوهم

حذر عالم المسرطنات، الأستاذ الدكتور فهد الخضيري، من تناول أدوية تنزيل الوزن، مجهولة المصدر والتي لم تصرح بها وزارة الصحة، لما قد تسببه من مضاعفات خطرة.

مقالات ذات صلة

وتلقى الخضيري سؤالًا من إحدى المتابعات، أصابها الغثيان وانعدام الاتزان، وعند ذهابها للطوارئ تبين أن ضربات قلبها سريعة، برغم توقفها عن تناول الدواء منذ أربعة أيام.
وكتب في تغريدة للإيضاح: “تحذيرات كثيرة ضد بائعي السموم الدوائية الذين يبالغون ويكذبون بمواصفات منتج وهمي مجهول: بدعوى تخفيف الوزن، أو تكبير أعضاء، أو علاج أعراض مرضية؛ وأغلب التحذيرات من الباحثين وخبراء علميين والجهات الحكومية ضد مركبات تخفيض الوزن هدفها الحفاظ على صحتك وحياتك”.

الغذاء والدواء تحذر من أدوية التخسيس

وفي وقت سابق؛ حذرت الهيئة العامة للغذاء والدواء، من منتجات “التخسيس” التي تروج لها مواقع التواصل الاجتماعي، موضحة انها تمثل نوعًا من الغش الذي تمارسه بعض الشركات.

وأشارت الهيئة العامة للغذاء والدواء، إلى أن تلك الشركات تحاول إيهام المستهلكين بأن هذه المنتجات مسجلة رسميًا لدى الهيئة، وهو ادعاء غير صحيح لأنه لا يوجد مكمل غذائي أو مستحضر عشبي مسجل في المملكة لتنزيل الوزن.

أدوية التخسيس ونزول الوزن السريع

كما شنت زارة الصحة في 2017 حملة للتوعية بمخاطر بعض العقاقير، مؤكدة أن ما يشاع عن سرعة أدوية ” التخسيس” في إنزال الوزن غير صحيح، وأن ضررها أكبر من نفعها.

ونصحت بممارسة الرياضة، ومحاولة تناول الأطعمة الغذائية الصحية قليلة السعرات الحرارية للحصول على جسم صحي.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى