أخبار

أردوغان يتهم أعضاء في حلف الناتو بدعم الإرهاب

زعم الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، خلال خطاب ألقاه في البرلمان التركي، اليوم الأربعاء، أن فنلندا والسويد ليستا الدولتين الوحيدتين في أوروبا اللتين تدعمان الإرهابيين.

واتهم أردوغان، فرنسا وألمانيا وهولندا بمساعدة المنظمات التي تعتبرها أنقرة إرهابية، مثل حزب العمال الكردستاني “PKK”.

مقالات ذات صلة

وتعليقًا على إمكانية انضمام فنلندا والسويد إلى الناتو، صرح أردوغان بأن الكتلة “منظمة أمنية وليست داعمة للمنظمات الإرهابية”، مضيفًا أن هناك أعضاء آخرين في الناتو مذنبين بمساعدة المتطرفين.

وقال أردوغان: “إنهم يحمون هذه المنظمات الإرهابية إلى جانب السويد وفنلندا وألمانيا وفرنسا وهولندا”.

وبالأمس، استدعت وزارة الخارجية التركية رسميًا سفيري ألمانيا وفرنسا لتسليمهما مذكرة احتجاج على السماح بنشاط حزب العمال الكردستاني دون عوائق في بلديهما.

وقررت كل من فنلندا والسويد الانفصال عن تاريخهما الحيادي في 15 مايو، مشيرين إلى الهجوم العسكري الروسي ضد أوكرانيا باعتباره دافعًا لهما للانضمام إلى الناتو.

ورحبت واشنطن وحلفاؤها الأوروبيين في حلف شمال الأطلسي بعروض عضويتهم، لكن تركيا وكرواتيا هددتا بعرقلة الطلبات ما لم تتم معالجة مخاوفهما المتعلقة بالأمن القومي.

وطالبت أنقرة كلاً من السويد وفنلندا بالكف فوراً عن دعم ما تصفه بالمنظمة الإرهابية المناهضة لتركيا، وتسليم أعضائهما.

كما تطالب برفع العقوبات التي فرضتها دولتا الشمال الأوروبي عليها.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى