إقتصاد

وزيرة الصناعة: انتهاء تطوير المرحلة الثالثة بالروبيكي بتكلفة 2.9 مليار جنيه الشهر الجاري


02:57 م


الأربعاء 26 يناير 2022

مقالات ذات صلة

القاهرة – مصراوي:

قالت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، إنه جاري الانتهاء من أعمال الإنشاءات بمنطقة الـ 100 مصنع لإنتاج منتجات الجلود تامة الصنع، خلال جولة تفقدية بمدينة الروبيكي.

وأضافت الوزيرة، وفقا لبيان من الوزارة، اليوم الأربعاء، أن نسبة الإنجاز بالمنطقة تبلغ حالياً 90% حيث من المخطط أن يتم الانتهاء منها نهاية الشهر المقبل، تمهيداً لطرحها أمام المستثمرين.

وقالت جامع إن الدولة وفرت تمويلاً يبلغ 7.2 مليار جنيه لمشروع مدينة مدينة الجلود بالروبيكى بمراحلة الثلاث تضمنت 2.5 مليار جنيه للمرحلة الأولى و 1.6 مليار جنيه لمحطات المشروع والمرحلة الثانية بالاضافة إلى 2.9 مليار جنيه للمرحلة الثالثة” منطقة الـ100 مصنع “.

شارك بالجولة اللواء محمد الزلاط رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية والمهندس محمود محرز رئيس شركة القاهرة للاستثمار الصناعى والمسؤولة عن إدارة مدينة الجلود بالروبيكى وحاتم العشري مستشار الوزيرة للاتصال المؤسسي والمهندس محمود سرج رئيس المجلس التصديري للجلود وأحمد رضا معاون الوزير لشؤون الصناعة والمشرف على المراكز التكنولوجية.

وتضمنت الجولة تفقد توسعات مدينة الجلود بالروبيكى ومنطقة إستكمال مصانع الغراء والبالغ عددها 54 مصنع والتى يجرى الإنتهاء من مرحلة التشطيبات النهائية بها وكذا منطقة إستكمال المدابغ لباقى مستحقى مدابغ مجرى العيون ، كما تفقدت الوزيرة المركز التكنولوجى الجارى إعادة تطويره حالياً .

وأكدت الوزيرة ان الوزارة تولي اهتماماً كبيراً بتنمية وتطوير صناعة الجلود بكافة حلقاتها التصنيعية من الدباغة وحتى المنتج تام الصنع وذلك بهدف الارتقاء بجودة وتنافسية المنتجات المصنعة محلياً وزيادة قيمتها المضافة ومن ثم زيادة معدلات التصدير.

وقالت إن مدينة الجلود الجديدة بمنطقة الروبيكي تمثل نقطة انطلاق لتطوير هذه الصناعة الواعدة والتي تمتلك فيها مصر مزايا تنافسية كبيرة تؤهلها لتكون محور ارتكاز لصناعة الجلود إقليمياً ودولياً.

وأشارت الوزيرة، إلى حرص الحكومة المصرية على تطوير مدينة الجلود بالروبيكى والارتقاء بها لمستويات المدن العالمية المتخصصة في صناعة الجلود ،مشيرة إلى أنه من المستهدف نقل كافة مصانع وورش الجلود على مستوى الجمهورية إلى مدينة الجلود بالروبيكى لتصبح أحد أكبر التجمعات العالمية المتخصصة فى صناعة الجلود .

وأشادت الوزيرة خلال جولتها بالمدينة بالتزام العمالة الفنية بالتواجد داخل المصانع وذلك على الرغم من الظروف المناخية الصعبة التي تشهدها البلاد حالياً.

وأكدت أن استمرار دوران عجلة الإنتاج في ظل هذه الظروف بالاضافة إلى تداعيات انتشار فيروس كورونا تعد عامل رئيسي في الحفاظ على معدلات إنتاجية قطاع دباغة وصناعة الجلود ومن ثم زيادة معدلات التصدير.

وأشارت جامع إلى أن قطاع دباغة الجلود والمنتجات الجلدية من أبرز القطاعات التي حققت زيادة كبيرة خلال عام 2021 حيث بلغ حجم صادراته 86.3 مليون دولار مقابل 52 مليون دولار خلال عام 2020 بنسبة زيادة بلغت 64%.

وأضافت أن أهم الأسواق التي استقبلت منتجات الجلود والدباغة المصرية خلال العام الماضي تضمنت الصين بقيمة 27 مليون دولار وإسبانيا بقيمة 18 مليون دولار والهند بقيمة 11 مليون دولار وإيطاليا بقيمة 7 ملايين دولار.

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى