أخبار السعودية

الملك سلمان يصدر توجيهات عاجلة بشأن سلمى وسارة

وصل التوأم السيامي المصري “سلمى وسارة” إلى مدينة الرياض، بالمملكة العربية السعودية، لإجراء عملية فصلهما في مستشفى الملك عبد الله التخصصي للأطفال.

يأتي ذلك إنفاذا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز باستقبال التوأم وإجراء العملية الجراحية لهما.

وكان السفير السعودي في مصر، أسامة بن أحمد نقلي، قد استقبل بمقر السفارة قبل أسبوعين، التوأم السيامي المصري سلمى وسارة عبد الغني هلال ووالديهما، قبل سفرهم إلى المملكة لإجراء عملية “الفصل” التي وجه بإجرائها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود.

ورفع المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، رئيس الفريق الطبي الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة بهذه المناسبة الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين على هذه المبادرة الإنسانية النبيلة التي تأتي امتدادًا لما تقوم به المملكة العربية السعودية من جهود إنسانية كبيرة لرفع معاناة الإنسان أينما كان، كما تعكس الحرص الكبير الذي توليه القيادة الرشيدة تجاه الأشقاء في مصر، وتؤكد العلاقة المتينة التي تربط بين البلدين الشقيقين.

زر الذهاب إلى الأعلى