أخبار مصر

“يزيد من فرص السيطرة على الوباء”.. أستاذ مناعة عن أول عقار مضاد لكورونا في بريطانيا


10:07 ص


الأحد 21 نوفمبر 2021

كتب- محمد أبوالمجد:

علق الدكتور أحمد سالمان، أستاذ المناعة وتطوير اللقاحات بجامعة أكسفورد، على الموافقة على أول عقار مضاد لكورونا في بريطانيا لمرضى العزل المنزلي، قائلًا: “إضافة جيدة وشيء يزيد من فرص السيطرة على الوباء بجانب استخدام الأجسام المضادة لكورونا”، مشددًا على ضرورة الحذر والعمل على منع العدوى من الأساس وعدم الاضطرار للإصابة وأخذ العلاج المطلوب بمبدأ “الوقاية خير من العلاج”.

وأضاف “سالمان” في مداخلة هاتفية لبرنامج “صباح الخير يا مصر” على فضائية “مصر الأولى” اليوم الأحد، أن وجود العلاج ليس بديلًا عن الإجراءات الاحترازية واللقاحات في الوقت الحالي خاصة في فترة الشتاء، موضحًا أن ميزة العلاج الذي تم اعتماده مؤخرًا في انجلترا أنه عقار من شركة ميرك ويختلف عن العقارات الموجودة مثل الأجسام المضادة أنه يستخدم مادة كيميائية كمضاد للفيروسات، قائلًا: “تكلفته أقل بكثير وتصل لـ 10 أو 20 دولار، مقارنة بالأجسام المضادة التي لها دور فعال كبير في العلاج والجرعة كانت تتجاوز الـ 700 و800 دولار”.

وتابع، أن فعالية العقار الجديد لكورونا عالية وقد تصل إلى 60 %، موضحًا أن هناك عقار مشابه لعقار ميرك ويمكن صرفه في الأسواق لأنه أنهى تجاربه من شركة فايزر ويصل فعاليته 90 %.

وأردف، أستاذ المناعة بجامعة أكسفورد، أن العقار الجديد لكورونا يمكن تعاطيه بوصفة طبية لأخذ العلاج لمدة 5 أيام من المنزل وله فعالية جيدة جدًا، موضحًا أنه من المهم جدًا العمل بمبدأ الوقاية خير من العلاج، قائلًا: “لو أخدت علاج حتى لو فعال لكورونا فأنه من الأفضل منع العدوى وعدم المرور بها، لأن التعافي من فيروس كورونا له أعراض كثيرة جدًا بعد التعافي من الفيروس والتي تكون مزمنة لفترة طويلة”.

Source link

زر الذهاب إلى الأعلى