دين ودنيا

عمرو خالد عن الاحتفال بالمولد: التحلي بأخلاق النبي أمان من العذاب في الدنيا والآخرة


01:40 ص


الأربعاء 13 أكتوبر 2021

كتبت – آمال سامي:

تحدث الدكتور عمرو خالد، الداعية الإسلامي، عبر فيديو نشره على قناته الرسمية على يوتيوب عن كيفية الاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم، بناء على سؤال ورده من إحدى متابعاته ليجيب عبر برنامج “أنت تسأل وعمرو خالد يجيب”.

وقال عمرو خالد إن هناك أمورا كثيرة تُقال في هذه الأيام احتفالًا بميلاد النبي، منها كثرة الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم وقراءة سيرته، وقال عمرو خالد أن الله سبحانه وتعالى تعهد لعباده في القرىن الكريم أنه لن يعذب عباده مادام فيهم رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال: “وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ ۚ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ”، مؤكدًا أن هذه الآية بشرى كبيرة، فهي ضمت أكثر درجة للنفي في اللغة العربية، فهي تدل على استحالة الأمر.

وأوضح عمرو خالد أن هذه الآية ليست في زمن الصحابة فقط، فهي تعني أنه مادام موجودًا بأخلاقه وبسنته، “لو فيك حتة من أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم فأنت في آمان الله من عذابه”، قائلا أن هذا في الدنيا والآخرة فلن يتعذب بأمور قاسية بسبب ذنوبه، منبهًا إلى أن الله حين يعذب بني آدم بذنوبه فهناك أمور كثيرة موجعة، وحتى يعرف المسلم إن كان به شيء من أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم، عليه أن يسأل نفسه هل هو رحيم مثله ويجبر بخاطر المساكين أم لا، مؤكدًا أن هذا الخلق من أكبر أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم، وكذلك الصدق والأمانة، ورحمته صلى الله عليه وسلم بالمرأة، قائلا: “كتر في هذا الشهر ان يكون في اخلاقك قطع من اخلاق الرسول صلى الله عليه وسلم”.

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى