دين ودنيا

هل يرث زوج الابنة المتوفاة وأبناؤها في جدهم؟.. أمين الفتوى يجيب


07:42 م


الجمعة 17 سبتمبر 2021

كتبت – آمال سامي:

ورد سؤال إلى دار الإفتاء المصرية في إحدى حلقات بثها المباشر عبر صفحتها الرسمية على الفيسبوك عن المواريث، وهل يرث زوج البنت المتوفاة من حماه وأبناءها كذلك؟ فقال السائل: توفي الجد وترك ابن وبنت وثلاثة ذكور أحفاد من بنت متوفاة، فكيف تقسم التركة وهل زوج البنت المتوفاة يرث من حميه؟

“زوج البنت لا يرث من حماه فليس هناك أي سبب من أسباب التوارث بين الطرفين” أجاب الدكتور محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، موضحًا أنه في حالة وفاة المرء وكانت له ابنة توفيت في حياته ولها أبناء ولم يوص بشيء للأحفاد في حياته، فحين يتم تقسيم التركة يتم تقسيمها بحيث يرث أبناءها نصيبها كاملًا، فيقول شلبي أن التركة في الحالة المذكورة يتم تقسيمها على ابن وبنتين، ويقسم نصيب البنت المتوفاة بين أبنائها للذكر مثل حظ الأنثيين.

وفي فتوى سابقة لدار الإفتاء المصرية أكد فيها الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق وعضو هيئة كبار العلماء، أن ابناء الابن المتوفي لهم نصيب في تركة جدهم، إذ يكون لهم في الميراث وصية واجبة بمقدار ما كان يستحقه والدهم في الميراث لو كان على قيد الحياة وقت وفاة والده، أو الثلث، أيهما أقل، والباقي هو التركة التي توزع على باقي الورثة، ولا شيء لزوجة ابنه المتوفى قبله لا بالميراث؛ لعدم سببه، ولا بالوصية الواجبة؛ لأنها خاصة بالفرع غير الوارث بضوابط خاصة.

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى