حوادث

“المشرفة والنجار”.. حملت سفاحا من خطيبها وألقت رضيعها في القمامة بالحوامدية


04:18 م


الجمعة 17 سبتمبر 2021

كتب – محمد شعبان:

نجحت إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن الجيزة في حل لغز العثور على جثة رضيع ملقى بمقلب قمامة بمركز الحوامدية جنوب المحافظة، وتبين أن والدته تخلصت منه بسبب حملها سفاحا نتيجة علاقة غير شرعية مع خطيبها.

تلقى مدير قطاع جنوب الجيزة إشارة من العميد عمرو عبد العزيز مأمور قسم شرطة الحوامدية، بعثور الأهالي على جثة رضيع لم تمر على ولادته سوى ساعات وسط القمامة بمنطقة التأمين الصحي.

على الفور وجه اللواء مدحت فارس مدير مباحث الجيزة، العميد أحمد خلف رئيس مباحث قطاع الجنوب بتشكيل فريق بحث لتحديد هوية مرتكب الواقعة والتحفظ على الجثة بالمشرحة.

خطة بحث محكمة أعدها العقيد محمد مختار مفتش فرقة الجنوب، تركزت على فحص كاميرات المراقبة في الطرق المؤدية إلى مكان العثور على جثة الرضيع ومناقشة شهود عيان من أصحاب المحلات القريبة من مسرح الجريمة.

جهود البحث والتحري للرائد أحمد عصام رئيس مباحث الحوامدية، توصلت إلى أن وراء ارتكاب الواقعة مشرفة بإحدى دور الحضانة تدعى “سامية” تبلغ من العمر 22 سنة؛ بسبب حملها سفاحا من خطيبها “رضا 26 سنة” نجار.

عقب تقنين الإجراءات تمكنت مأمورية بقيادة الرائد أحمد بدوي والنقيبين فاروق عبد القادر وإسلام السيسي من ضبط المتهمة وخطيبها.

أمام اللواء عاصم أبو الخير نائب مدير مباحث الجيزة، أقر الاثنان بصحة الواقعة، وأرجعا الأمر إلى “ساعة شيطان” خلال فترة خطوبتهما التي تعود إلى 6 أشهر.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة، وأحاله اللواء رجب عبد العال مدير أمن الجيزة، إلى النيابة العامة التي باشرت التحقيقات.

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى