أخبار المشاهير

دفن إلهام شاهين حية

أثارت الفنانة الكبيرة إلهام شاهين حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماع، وذلك بتصريحاتها عن فيلم «بستان الدم»، والذي شاركت فيه الفنانة يسرا.

وخلال لقائها في برنامج «أنا وبنتي»، المُذاع عبر فضائية «أون إي»، كشفت الفنانة إلهام شاهين، حقيقة دفنها في فيلم بستان الدم.

وقالت الفنانة إلهام شاهين: «كان فيه فيلم قديم وكنت وقتها في سنة تانية في المعهد، وكان عندي وقتها 18 سنة، كان اسمه بستان الدم، وكان المفروض أن يسرا بتذبحني، ويدفنوني هي وعادل أدهم».

وأضافت الفنانة إلهام شاهين في تصريحاتها: «المفروض كنا نصور المشهد دا في تونس، بس قالوا مش هنقعد نحفر في تونس، وكان الفروض يدفنوني في جنينة الفيلا، وبعدين قالوا نصور المشهد في أي جزء في حديقة في مصر».

وأوضحت «كان فيه جزء في حديقة الأهرام، حفروا وقالولي اكتمي نفسك شوية، على ما نحط عليكي التراب، وفعلا عملت كدا، وكان أصعب مشهد في حياتي»، متابعة: «بعد ما شالوا عليا التراب ببص حواليا لقيت كمية دود كتيرة جدا عليا».

زر الذهاب إلى الأعلى