خلل خطير يضرب هواتف سامسونج .. إحذر


حذرت شركة سامسونج للإلكترونيات، من تصارعها مع تداعيات «اختلال خطير» على حد وصفها، يتعلق بأشباه الموصلات على مستوى العالم.

وقال الرئيس التنفيذي المشارك، كو دونج جين، خلال اجتماع المساهمين السنوي في سيول، إن سامسونج، إحدى أكبر الشركات المصنعة للرقائق والإلكترونيات الاستهلاكية في العالم، تتوقع أن تشكل الأزمة مشكلة لأعمالها في الفترة القادمة.

وكرد فعل على الأمر، تفكر الشركة أيضًا في تخطي طرح هواتف Galaxy Note الجديد، رغم أن «كو» أشار إلى أن هذا الأمر جاء عن عمد، لتبسيط تشكيلته حسب «بلومبيرج».

إقرأ أيضاً  عروس تضع عريسها في موقف محرج وتحتضن حبيبها السابق .. شاهد رد فعله

بهذا الشكل، تصبح سامسونج أكبر عملاق تقني عبر عن مخاوفها بشأن انتشار نقص الرقائق، خارج صناعة السيارات.

فسبق وأن حذر عمالقة الصناعة من Continental AG إلى Renesas Electronics Corp، وInnolux Corp، من عجز أطول من المتوقع بفضل الطلب غير المسبوق في عصر كورونا على كل شيء، من السيارات إلى وحدات التحكم في الألعاب والأجهزة المحمولة.

وأردف «كو»، الذي يشرف على أقسام تكنولوجيا المعلومات والأجهزة المحمولة بالشركة: «هناك اختلال خطير في العرض والطلب على الرقائق في قطاع تكنولوجيا المعلومات على مستوى العالم، فرغم البيئة الصعبة، يلتقي قادة أعمالنا بشركاء في الخارج لحل هذه المشكلات».

إقرأ أيضاً  شاهد .. فيلم وثائقي يكشف فضائح صادمة حول علاقات "هتلر" النسائية

وتابع: «من الصعب القول إن مشكلة النقص قد تم حلها بنسبة 100%، لكن الشركة تبحث مع شركائها في الخارج عن حل لهذا الخلل، وتجنب الانتكاسات المحتملة لأعمالها».

جديرٌ بالذكر أن شركة سامسونج، تراجعت أسهمها بنسبة 0.6% في سيول، في حين انخفض أيضًا الموردون وشركات تصنيع الرقائق الآسيوية بما في ذلك شركة Taiwan Semiconductor Manufacturing Co، وSK Hynix Inc.

إقرأ أيضاً  شاهد .. يصور زوجته في الحمام لحصد المشاهدات والشهرة

وأدى الطلب الأكثر من المتوقع في عصر كورونا على الهواتف الذكية، إلى توسيع نطاق متاجر رقائق Snapdragon التابعة لشركة Qualcomm Inc، وهي معالجات الانتقال للأجهزة المحمولة.

وتصمم Qualcomm الرقائق المعروفة باسم «معالجات التطبيقات»، لكنها تعتمد على Samsung وTSMC لإنتاجها، وهو ما شهد توتر مؤخرًا.

كما سبق وأن أعلنت شركة Volkswagen AG هذا الأسبوع، أنها خسرت إنتاج حوالي 100000 سيارة حول العالم.